الاثنين، 22 نوفمبر، 2010

I insult you...you hate me...we are happy family

كل عام و انتم بخير و لو متأخرة
الأسبوع الماضي رحنا نتعشى في المول ...قعدنا في قسم العائلات...على الطاولة اللي جنبنا كان في عائلة عربية .. أب و أم و طفلين
مش من عادتنا نتبع للناس بس الحوار اللي صار شدنا غصب عنا
الرجل بيقول لمرته: قليلة أدب...قسما بالله المرة الجاي كف على وجهك
المرأة: .....
الطفل بيقول لأمه: قليلة أدب (تقليدا للوالد المحترم)
الرجل لأبنه: اخرس يا حيوان
الزوجة ساكته و عم تطعمي ابنها اللي قبل شوي قال عنها قليلة أدب... و الزوج عم يلعب مع الطفل الأصغر و يغنيله:
I love you...you love me ... we are happy family
انتهى المشهد
المشهد بيتفرع منه يمكن 50 بوست عن العلاقات داخل العائلة...بس من قد ما أنا زعلان و الافكار تدفقت عندي عملت زحمة بالكلمات والشتائم يمكن...بدي وقت لحتى أفرزها...بس انتوا شو رأيكم باللي صار؟


هناك 5 تعليقات:

UmmOmar يقول...

ولااااا إشي
قله أدب متوارثه
ونسوان خايفه على حاله,,ومتعوده ع السباب

كيف بده يتوقع الأب يلاقي إحترام او حتى حنان من إبنه عليه ,, إزا من هلأ عم بقلده مع إمه؟؟؟

Haitham هيثم Al-Sheeshany الشيشاني يقول...

هوه اللي أكيد إنو حيتم توريث قلة الأدب بكافة صورها + الخضوع و الخنوع للصبيان و البنات في تلك العائلة (السعيدة) لأنهما بكل وضوح جينان سائدان! :(

غير معرف يقول...

للاسف كثير من الرجال يعاملون المرأة بعدم احترام ويعتبر الرجل نفسه مالك للمرأة و كأنها عبدة
والمعاملة السيئة لا تعني فقط الشتيمة و الضرب و لكن هناك الكثير من لا يكترث لصغار الامور و اتفه العبارات اللتي تولد الكراهية

Whisper يقول...

الحق عليها ..... مدامه " شبه رجال" و الاخلاق و الادب و الاستيعاب ما بنفع معه المفروض من زمااااااااااااااااااااااااااااااااااان تركته

بكره موضوع ان الست تقبل المهانه و الذل علشان في ولاد, لانه بالنهايه بتخسر حالها و بتخسر ولادها و افيدلهم يعيشو بين اب وام منفصلين من هالمرض النفسي اللي عايشينه و حينقلوه لاولادهم من بعدهم


الموضوع بقهر :$

نور يقول...

مساء الخير
المُلام الأول هو "الزوجة " لأنها قبلت بإهانة الابن والأب معاً ... لو أن الإهانة اقتصرت على إهانة الزوج فهذا نمط لا زال قائماً في مجتمعاتنا لم نتحرر منه بعد ولا أظننا سنتحرر .. لكن إهانة الابن هذا أمر بيد الأم لأن ابنها صناعة يديها فهي المسؤولة عن تربيته بالدرجة الأولى ... ولماذا تسكت على هالعائلة السعيدة ؟؟ ربنا يصلح الحااال