الثلاثاء، 26 يوليو، 2011

أنا مريييظظظظظ

شكلي انصبت برشحة صيف من النوع المقرف...يعني سيلان أنف و وجع راس و تسطيل و تعب و هلاك
مش هاذا موضوعي...الموضوع كيف سبحان الله بقدرته و بعلمه ممكن كائن حقير لا يرى بالعين المجردة يبهدل واحد شحط وزنه أكتر من 100 كيلو و يهد حيله...يشرشحه و يخليه مثل السطل اللي بيتعاطى حشيش و أفيون...و يخليه حاير بين الحر القاتل عشان يتحسن ولا المكيف مع استمرار تدهور الحالة...ويسد نفسه عن الأكلات اللي بيحبها و يخلي الناس تضحك على طريقة كلامه و على منظر سيلان أنفه (في رواية أخرى برابيره)

كيف الناس بيغرها قوتها و مالها و سلطتها و بتنسى انه ربنا شايفه و متحكم بمصيره و قادر على شقلبة أحواله بين يوم و ليلة...و سبحانه بيسلط عليه أضعف خلقة دليلا على عظمته جل جلاله و حقارة خصمه

سبحان الله و بحمده, سبحان الله العظيم

هناك 4 تعليقات:

Whisper يقول...

الف سلامه يا صديقي...ما في ابشع من رشحة الصيف...زي حد السيف على رأي الكبار بالعمر

انا بالنسبة الي الليمون الدافي المحلى بالعسل بكون فعّال كتير بس بدك تضلك تشرب طول الوقت :)

ربنا يشافيك و يعافيك
حبيت تحليلك للموضوع....سبحان الله

naysan يقول...

سلامات...بالشفا ان شاء الله....اوعى تعدي المدام:)

UmmOmar يقول...

شكله حدن من اللي نقينا عليهم إمبارح طرقك عين أرض جوو

سلامتك,, الف لا بأس عليك
بدك بالماكس أسبوع ت ياخد المرض مجراه
بعينك الله,, إرتحلك شويتين

Haitham هيثم Al-Sheeshany الشيشاني يقول...

سلااااااااااااااااااااااااااااامتك يا صديقي
و الله الحال من بعضو معي! المكيفات هلكوووووني!

سبحان الله شو البني آدم بيتجبر مع إنو ضعيف جدا ً